الأهلي يفرض التعادل على الهلال في قمة مثيرة
فرض التعادل (1-1) نفسه على مواجهة الأهلي والهلال، في المباراة التي أقيمت على ملعب عبدالله الفيصل بُجدة، مساء الجمعة، ضمن الجولة العاشرة من دوري المحترفين السعودي. افتتح الهلال، التهديف بواسطة سالم الدوسري في الدقيقة (10)، ورّد عبدالرحمن غريب، بهدف التعادل في الدقيقة (71). ورفع الهلال، رصيده إلى 16 نقطة في المركز الرابع من 8 مواجهات، بينما رفع الأهلي عداده النقطي إلى 12 نقطة في المركز التاسع من 10 مواجهات. البداية كانت هلالية بضغط عالٍ في ملعب الأهلي، أثمر عن هدف مبكر بواسطة سالم الدوسري في الدقيقة (10) بعد أن تلقى تمريرة مِن بيريرا، ارتطمت بالمدافع وتهادت له ليتلاعب بالبرازيلي دانكلير، ويضعها في شباك الربيعي. واصل بعدها الهلال، ضغطه وهدد مرمى الأهلي، مرتين أولها عبر تسديدة الأرجنتيني فيتو من كرة ثابتة بعد مرور (20) دقيقة تصدى لها الربيعي، والكرة الثانية تسديدة من بيريرا خارج الخشباب الثلاثة. واستفاق الأهلي، بعد مرور نصف ساعة، وتهيأت له أخطر فرصة من عرضية على رأس عمر السومة ارتطمت بالعارضة وعادت له من جديد ليلعبها فوق العارضة. ولم تمر سوى دقيقتين حتى عاد الأهلي، مهددًا بتسديدة من علي الأسمري، تصدت لها العارضة. وكاد الحكم محمد الهويش، أن يطرد لاعب الهلال، الكولمبي كويلار بعد ضربه لعبد الرحمن غريب، لكنه اكتفى ببطاقة صفراء بعد عودته لتقنية الفيديو. وواصل الأهلي، ضغطه حتى أطلق الهويش صافرة نهاية الشوط الأول. الشوط الثاني بنفس سيناريو الشوط الأول، بدأ الهلال ضاغطا وكاد الأرجنتيني فيتو أن يضيف هدفًا ثانيًا في الدقيقة (50) بعد أن تلاعب بدانكلير، ولعب كرة ارتطمت بالعارضة. وبعد مرور ساعة، احتسب محمد الهويش ضربة جزاء للأهلي، ثم عاد ليلغيها بعد العودة لتقنية الفيديو. وحاول هاسي، تنشيط فريقه فدفع بالظهير الأيمن التونسي حمدي النقاز كبديل لمحمد خبراني. وتهيأت فرصة ذهبية للسنغالي الحسن نداو، لتسجيل التعادل بعد أن انفرد بمرمى المعيوف في الدقيقة (69) عقب تلقيه تمريرة ذكية من عبدالرحمن غريب لكن المعيوف تصدى لها باقتدار. ونجح عبدالرحمن غريب، في إدراك التعادل بعد أن تلاعب بمحمد جحفلي، وانفرد بمرمى المعيوف وسدد كرة ارتطمت بالبليهي، وهزت الشباك في الدقيقة (71). وزج جارديم بالثنائي محمد كنو، والبيروفي كاريلو، كبديلين لكويلار وفيتو لتنشيط خط وسط الفريق. وكاد سالم، أن يكرر سيناريو هدفه الأول، لكن قفاز الربيعي أنقذ فريقه في الدقيقة (75)، ونشط جارديم، هجومه بالدفع بصالح الشهري كبديل لقوميز. ورد هاسي بالزج بنوح الموسى، مكان الحسن نداو، قبل 5 دقائق من نهاية المباراة. وأضاع السومة، فرصة الهدف الثاني بعد أن تلقى عرضية المجحد وضعها برأسه فوق العارضة. وأجرى هاسي، تبديل جديد لتأمين دفاعه فدفع بمعتز هوساوي مكان عبدالرحمن غريب في الوقت بدل الضائع. وتصدى المعيوف لقذيفة السومة في آخر لحظات المباراة، ورد الربيعي بتصدي لكرة الفرج ليطلق بعدها الهويش صافرة النهاية بتعادل الفريقين.ررررررررررررررررررررررررررررررررافتتح الهلال، التهديف بواسطة سالم الدوسري في الدقيقة (10)، ورّد عبدالرحمن غريب، بهدف التعادل في الدقيقة (71). ورفع الهلال، رصيده إلى 16 نقطة في المركز الرابع من 8 مواجهات، بينما رفع الأهلي عداده النقطي إلى 12 نقطة في المركز التاسع من 10 مواجهات. البداية كانت هلالية بضغط عالٍ في ملعب الأهلي، أثمر عن هدف مبكر بواسطة سالم الدوسري في الدقيقة (10) بعد أن تلقى تمريرة مِن بيريرا، ارتطمت بالمدافع وتهادت له ليتلاعب بالبرازيلي دانكلير، ويضعها في شباك الربيعي. واصل بعدها الهلال، ضغطه وهدد مرمى الأهلي، مرتين أولها عبر تسديدة الأرجنتيني فيتو من كرة ثابتة بعد مرور (20) دقيقة تصدى لها الربيعي، والكرة الثانية تسديدة من بيريرا خارج الخشباب الثلاثة. واستفاق الأهلي، بعد مرور نصف ساعة، وتهيأت له أخطر فرصة من عرضية على رأس عمر السومة ارتطمت بالعارضة وعادت له من جديد ليلعبها فوق العارضة. ولم تمر سوى دقيقتين حتى عاد الأهلي، مهددًا بتسديدة من علي الأسمري، تصدت لها العارضة. وكاد الحكم محمد الهويش، أن يطرد لاعب الهلال، الكولمبي كويلار بعد ضربه لعبد الرحمن غريب، لكنه اكتفى ببطاقة صفراء بعد عودته لتقنية الفيديو. وواصل الأهلي، ضغطه حتى أطلق الهويش صافرة نهاية الشوط الأول. الشوط الثاني بنفس سيناريو الشوط الأول، بدأ الهلال ضاغطا وكاد الأرجنتيني فيتو أن يضيف هدفًا ثانيًا في الدقيقة (50) بعد أن تلاعب بدانكلير، ولعب كرة ارتطمت بالعارضة. وبعد مرور ساعة، احتسب محمد الهويش ضربة جزاء للأهلي، ثم عاد ليلغيها بعد العودة لتقنية الفيديو. وحاول هاسي، تنشيط فريقه فدفع بالظهير الأيمن التونسي حمدي النقاز كبديل لمحمد خبراني. وتهيأت فرصة ذهبية للسنغالي الحسن نداو، لتسجيل التعادل بعد أن انفرد بمرمى المعيوف في الدقيقة (69) عقب تلقيه تمريرة ذكية من عبدالرحمن غريب لكن المعيوف تصدى لها باقتدار. ونجح عبدالرحمن غريب، في إدراك التعادل بعد أن تلاعب بمحمد جحفلي، وانفرد بمرمى المعيوف وسدد كرة ارتطمت بالبليهي، وهزت الشباك في الدقيقة (71). وزج جارديم بالثنائي محمد كنو، والبيروفي كاريلو، كبديلين لكويلار وفيتو لتنشيط خط وسط الفريق. وكاد سالم، أن يكرر سيناريو هدفه الأول، لكن قفاز الربيعي أنقذ فريقه في الدقيقة (75)، ونشط جارديم، هجومه بالدفع بصالح الشهري كبديل لقوميز. ورد هاسي بالزج بنوح الموسى، مكان الحسن نداو، قبل 5 دقائق من نهاية المباراة. وأضاع السومة، فرصة الهدف الثاني بعد أن تلقى عرضية المجحد وضعها برأسه فوق العارضة. وأجرى هاسي، تبديل جديد لتأمين دفاعه فدفع بمعتز هوساوي مكان عبدالرحمن غريب في الوقت بدل الضائع. وتصدى المعيوف لقذيفة السومة في آخر لحظات المباراة، ورد الربيعي بتصدي لكرة الفرج ليطلق بعدها الهويش صافرة النهاية بتعادل الفريقين.

اترك تعليقا